السبت، 30 مارس، 2013

منسقة ATPC في آدرارأفضل منسق للبرنامج على المستوى الوطني


  مدونة أطار : افتتح وزير المياه و الصرف الصحي يوم 27 مارس 2013 ورشة تقويمية لبرنامج الإصحاح الشامل المدار من طرف المجموعات في فندق وصال بانواكشوط الورشة منظمة من طرف إدارة الصرف الصحي و بتمويل من برنامج الأمم المتحدة للطفولة Unicef وبحضور المدراء الجهويين للمياه و الصرف الصحي في موريتانيا و كذلك منسقي هذا البرنامج /ATPCفي الولايات الستة : اترارزه ، لبراكنه، تكانت، آدرار، العصابة، كوركل ، بالاضافة إلي المسهل الأول عن كل ولاية.
 ناقشت هذه الورشة على مدى يومين نتائج تطبيق هذه المقاربة و الآفاق المستقبلية لها في موريتانيا .

و قد توجت في ختام هذه الورشة السيدة : السالمة منت أحمد ولد معط الله أفضل منسق للبرنامج على المستوى الوطني

 و تجدر الاشارة إلى أن السيد محمد ولد أمبارك حظي بلقب أفضل مسهل على مستوى ولاية آدرار.

الأربعاء، 27 مارس، 2013

اكتشاف سرقة الإبل في أطار


مدونة أطار : اشتد الحراك يوم أمس الثلثاء بعدما تقدم أحد المنمين بشكوى اتهم فيها اتحادية الجزارين بالوقوف وراء اختفاء جماله وبعد الكثير من الاستفزاز وإعراض بعض الجهات عن شكواه استدركت بلدية أطار الأمر وفتحت المجال له مستعرضة لائحة علامات الإبل التي تم عقرها خلال السنوات الأخيرة لتسنح الفرصة أمام الأفراد الذين تفاجئوا بوجود علامات جمال لهم تم اختفائها منذ مدة بهذه اللائحة
وسيتقدم الأفراد بشكوى ضد اتحادية الجزارين لمعرفة من يقف وراء سرقة إبلهم
كما أنه هنالك ظاهرة أخرى تزايدت في السنوات الأخيرة وخاصة هذه السنة وهي اختفاء الماعز والذي تقول بعض المصادر أيضا أن ذبائح الجزارين تعتبر الحلقة الأضعف لإدماج هذه السرقات
وتشهد المراقبة البيطرية كذلك ضعفا كبيرا مما يثير سخط ساكنة مدينة أطار حيث يقول بعضهم أن طابع الطبيب البيطري يكفي أن يتنازل الجزار عن 1 كلغ من الكبد لصالح البيطري ليصبح لها طابعها وميزتها الخاصين .

الأحد، 24 مارس، 2013

اختتام فعاليات أسبوع "المديح على المنهج الصحيح"



جانب من الحضور الرسمي(مدونة أطار)
مدونة أطار: اختتمت مساء أمس السبت23ـ03ـ2013  بمدينة أطار فعاليات أسبوع المديح على المنهج الصحيح المنظم من طرف مبادرة آدرار للمديح والتي تضم العديد من الهيئات والجمعيات الناشطة في المجالين الثقافي والرياضي وبدعم من رجل الأعمال: أبراهيم ولد أبدبه
الفائز بالمرتبة الأولى في المديح النبوي أثناء تسلمه الجائزة
مع والي آدرار(تصوير مدونة أطار)
وقد شارك في مسابقة المديح التي نظمت خلال الأسبوع  25 مشاركا تم تشجيع خمسة عشر منهم ومنحهم إفادات مشاركة بينما قدمت جوائز للفائزين الخمس الأوائل تتراوح مابين خمسة عشر و أربعون ألفا وقد فاز بالمرتبة الأولى : محفوظ ولد سيد ولد أعل والثانية : بيه ولد بيه ، والثالثة : أعل ولد بيدالي
وقد تخلل هذه الليالي الثلاث إضافة إلى مسابقة المديح إنعاشات مديحية أدتها فرق مديحية من ولاية آدرار و أخرى قدمت من مدينة أنواكشوط
كما أن الشعر بشقيه الفصيح والشعبي كان حاضرا ضمن هذا الأسبوع حيث شارك عدة شعراء من رابطة أدباء آدراربقصائد مديحية وأخرى في الوحدة الوطنية .  

بلدية الطواز


مدونة أطار : تقع بلدية الطواز على بعد 35 كلم شمال أطار ويحدها من الشمال بلدية شوم ومن الغرب والجنوب بلدية أطار ومن الشرق مقاطعة شنقيط وتضم بلدية الطواز حوزة ترابية معتبرة من الباطن بولاية آدرار حيث تضم العديد من القرى و الحواضر منها إضافة إلى الطواز "الرك" : (( أنتيد ـ أجريف ـ الزيرة الحمره ـ آمدير لكبير ـ آمدير أصغيرـ تاريوقت ـ تزكرز ـ أركينة ـ أتويزكت ـ أكصير الطرشان ـ تنغراده ـ تيارت أصدر ...إلخ ))، وتتبع بلدية الطواز لمقاطعة أطار عاصمة ولاية آدرار
ولبلدية الطواز مجلس استشاري بلدي يضم  خمسة عشر مستشارا وبها نقطتين صحيتين وثانوية وإعداديتين وحوالي ستة عشر ابتدائية وتقد ر مساحتها بحوالي: 4000 كلم مربع
ومن الناحية التاريخية لم نعثر على تاريخ تأسيس المنطقة إلا أنها تعتبر امتدادا لمدينة أطار التي تأسست في نهايات القرن السابع الهجري
ويعتبر واد الطواز أحد أحسن أودية الولاية لاعتماده على ثروة زراعية معتبرة في فترتي الزراعة الموسمية "الخضروات" والكيطنة ويقدر عدد النخيل فيه بحوالي 100000 نخلة كذلك وتعرف خضروات الطواز بنموذجيتها وتميزها في سوق الخضروات.         

الجمعة، 22 مارس، 2013

مبادرة المديح على المنهج الصحيح تفتتح نشاطها


جانب من الحضور الرسمي(مدونة أطار)
مدونة أطار : ولدت منذ أيام في الساحة الثقافية بأطار توأمة بين بعض الجمعيات الناشطة في المجال الثقافي والرياضي وتهدف المبادرة في المرحلة الأولى –حسب القائمين عليها – إلى تصحيح المديح النبوي الشريف وتكاتف الجهود للنهوض ببقية الأنشطة الثقافية والرياضية وهذه الهيئات المشاركة في هذه المبادرة هي : ( العصبة الجهوية لكرة القدم بولاية آدرار – رابطة أدباءآدرار – الطريقة التيجانية – رابطة الألعاب التقليدية النسوية – العصبة الجهوية للكرة الحديدية بآدرار – جمعية عطاء للثقافة – نادي العلى لمدح سيد الورى )،وتعتبر رئاسة هذه المبادرة دورية وهذه المرة لرئيس الطريقة التيجانية
الرئيس الدوري للمبادرة :  واد حماة (مدونة أطار)
وقد أطلقت المبادرة نشاطها الأول مساء أمس الخميس  21 – 03 – 2013 بحي(أتويرسات) حيث مقر رابطة الألعاب التقليدية النسوية وقد أعطى إشارة انطلاق النشاط والي ولاية آدرار : عمر جالو آمدو الذي  ركز على أهمية هذا النوع من المبادرات وإسهامه في تحريك الساحة الثقافية وقال الوالي إنهم يرحبون بكافة المبادرات الشبابية والثقافية وخاصة منها ما يحاول التقارب الفكري والعملي للنهوض بالمثقفين والمجتمع ككل .
جانب من حضور السهرة (مدونة أطار)
وبدوره الرئيس الدوري للمبادرة :  واد حماة فقد شكر الحضور وخاصة السلطات الإدارية على تجشمهم عناء المجيء و أضاف أن المبادرة لن تألو جهدا في سبيل تنشيط الساحة الآدرارية كما شكر الشركاء في هذه المبادرة واعدا أيها بتحقيق أهدافهم المنشودة
وقد تحدث باسم المشاركين في المبادرة رئيس رابطة أدباء آدرار :سيد ولد أمسيكه الذي ثمن دور السلطات الإدارية مذكرا بالدور الذي تقوم به في تسهيل مهامهم في سبيل القيام بهذا النشاط
وقال ولد أمسيكه أن هذه المبادرة يهدفون من وراءها إلى إيجاد طريقة يمكن من خلالها الرقي بمديح المصطفى صلى الله عليه وسلم وتصحيحه من بعض المفاهيم الخارجة على السيرة النبوية و أوزانه و أهازيجه الشعبية ، كما أننا يضيف ولد أمسيكة نريد أن يصبح هذا النشاط بوتقة تنصهر فيها جميع الإبداعات
فرقة مديحية أثناء أدائها دور مديحي(مدونة أطار)
ويدوم النشاط ثلاثة ليال تتخللها مسابقة في المديح النبوي الشريف بشكل فري لسن الشباب من 18 إلى35 سنة وقد تم إشراك شريحة المعوقين دون تحديد سن معينة لهم حيث شارك أربعة منهم رجلان وامرأتان ،وقد شارك المبادرة في هذا النشاط الفائز بلقب المدح: أحمد ولد أسليمان حيث شنف مسامع الحضور بمديحه صلى الله علية وسلم كما على المنصة كذلك شعراء متميزون من رابطة أدباء آدرار منهم : محمد الأمين ولد سيدات ، زينب من الجراح ، شيخه ولد الراجل .   

الخميس، 21 مارس، 2013

إطلاق سراح مراسل الأخبار في أطار

صورة مراسلون 

مدونة أطار : أوقف درك أطار مساء أمس مراسل موقع الأخبار إنفو: سيد محمد ولد سيد بابه  للتحقيق معه حول بعض الصور التي تم  نشرها في  موقع الأخبار عن حادثة الطائرة الأخيرة التي سقطت قرب أوجفت الاثنين الماضي
وقال مراسل الأخبار في اتصال مع مدونة أطار أن الدرك أوقفوه مساء أمس وبدؤوا الحقيق معه عما إذا كانت هنالك جهات تم تسريب الصور عن طريقها؟
وقال إن الصحافة لديها حق الاحتفاظ بمصادر الأخبار كحق مشروع إذا لم تكن هنالك حصانة وأنه إذا كان هنالك إخلال بالقوانين فإنه هو مؤسسته يتحملون المسؤولية التامة عن كل ما حدث
ووصف مراسل الأخبار توقيفه بالمساهمة في التعتيم و إطماس الحقيقة وإن عهد تكميم الأفواه قد ولى .        

التعاون الفرنسي الموريتاني بأطار ينظم دورة كروية

جانب من الحضور الرسمي (مدونة أطار)

مدونة أطار : نظم التعاون الفرنسي الموريتاني" آليانس" دورة في الكرة الحديدية بالتعاون مع نادي أتويرسات للكرة الحديدية مساء أمس 20 -03-2013 وتأتي هذه التظاهرة بمناسبة اليوم العالمي للفرانكفونية حيث تعتبر هذه التظاهرة الخامسة من نوعها المنظمة من طرف أليانس في مجال الكرة الحديدية
يعقوب ولد بخير الأمين العام للعصبة الجهوية للكرة
 الحديدية(مدونة أطار)
والي ولاية آدرار ثمن هذه المبادرة مؤكدا مدى مساهمتها في النهوض بالساحة الثقافية والرياضية وخاصة الكرة الحديدية التي حققت فيها الولاية نجاحات كبير بين نظيراتها في موريتانيا كما أضاف أن السلطات لن تألو جهدا في سبيل الرفع من مستوى الرياضة في الولاية
محمد محمود ولد الطالب مدير التحجالف الفرنسي
 الموريتاني(مدونة أطار)
وبدوره الأمين العام للعصبة الجهوية للكرة الحديدية : يعقوب ولد بخير فقد رحب بالجميع ، كما ثمن الدور الذي توليه السلطات الإدارية والأمنية في الولاية لرياضة الكرة الحديدية  و أضاف أن الرياضة بالإضافة إلى كونها تعمل على تنمية المؤهلات الجسمية والعقلية فهي عامل وحدة وتآلف اجتماعي حيث تعمل على فكرة تقبل الآخر وروح التنافس الايجابي
كما دعا كافة الأطر ورجال الأعمال و أصحاب النوايا الحسنة إلى العمل معا من أجل المساهمة في رفع التحديات المطروحة في المجال الرياضي والثقافي وذلك عبر تمويل وتنظيم أسابيع رياضية وثقافية تنعش الساحـة وتعيـد إليهـا بريـق الأمل
أما مدير التحالف الفرنسي الموريتاني : محمد محمود ولد الطالب فقد شكر السلطات الإدارية في الولاية وذكر أن هذه التظاهرة تدخل ضمن سلسلة الدورات التي ينظمها التحالف بهدف النهوض بالكرة الحديدية في الولاية وقال :إن هذه الدورة تنظم مع نادي أتويرسات لأسباب منها تشجيعه لكونه نادي ناشئ وقد أظهر اهتمامه بهذه الرياضة حيث أصبح لديه ملعب جيد وأفراد مواظبون .
وفي الختام وزعت ثمانية جوائز على الفائزين الأوائل وجائزتين كذلك تقديرية وتشريفية لقدامى هذه اللعبة حمبل وأحيمده  وقدم نادي أتويرسات شهادات تقديرية لبعض المؤسسات والهيئات الناشطة في الولاية .    

الاثنين، 18 مارس، 2013

عاجل: تحطم مروحية عسكرية بأوجفت


مدونة أطار : تحطمت قبل قليل بإريج عبداوه مروحية عسكرية تابعة للجيش الموريتاني قرب إريج عبداوه بمقاطعة أوجفت جنوب ولاية آدرار
قائد المروحية : أحمد طالب ولد أحميد لم يصب بإذى حيث أستعمل مظلته عند حدوث العطب الذي كان يحاول التقلب عليه رفقة مكانيني آخر تفيد المصادر المتوفرة حتى الآن أنه لم يعثر عليه بينما تضيف أخرى أنه وجد ميتا داخل المروحية   .

الأحد، 17 مارس، 2013

تواصل يصدرمن أطار بيان يندد بتعامل سلطات الولاية مع حمى المداح


مدونة أطار: نظمت أتحادية حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية "تواصل" ليلة البارحة 16-03-2013 بمدينة أطار ندوة تناولت خلالها الأوضاع في الولاية وخلصت في منتهى الندوة إلى بيان توصلت مدونة أطاربنسخة منه و هذا نص البيان :  

بعد ما تأكد بما لا يدع مجالا للشك من معلومات موثوقة من أشخاص عاينوا ما جرى و ما يحدث ببلدية" المداح"  بمقاطعة "أوجفت" من انتشار لحمى غريبة تفيد وصول الحالات إلى 158 حالة ب "تنمرورت"   بالإضافة  لنفوق أعداد معتبرة من الحيوانات بدأ ظهوره منذ شهر لم يصاحبه تعاط معتبر من قبل الجهات الرسمية    
ومن اللافت عدم  اتخاذ الإجراءات  اللازمة تجاه هذا المرض الوبائي حيث لا يوجد بالمدينة سوى ممرضين اثنين  لعلاج هذا  العدد الكبير من المصابين إضافة إلى أن مكان الحجز لا يعدو كونه خيمة مما يدل على تهاون كبير بصحة هؤلاء المواطنين
و تؤكد بعض المصادر وجود إصابات في أماكن متفرقة من بلدية المداح لم يستطع أصحابها الوصول إلى مكان الحجز المخصص للمصابين بهذا المرض ب "تنمرورت"
و سبق لهذه المنطقة أن شهدت حمى عام 2011 تسببت في بعض الوفيات
وعليه فإننا في حزب التجمع الوطني للإصلاح و التنمية "تواصل"   بولاية آدرار  نؤكد وقوفنا التام  مع أهلينا في "بلدية المداح ":و نسأل الله تعالى الشفاء العاجل للمرضى و أن يجعل هذه الحمى بردا وسلاما عليهم و نظرا للوضع الصحي المتردي في هذه المنطقة خصوصا و كثير من المناطق في" ولاية آدرار" عموما فإننا نؤكد على المطالب التالية :
1 ـ نطالب الجهات الرسمية بإيفاد بعثة صحية تشمل أطباء اختصاصيين  إلى الأماكن المتضررة من هذا المرض  وتقديم العلاجات اللازمة  لهم
2ـ إيجاد نقطة صحية دائمة بهذه المنطقة
3ـ القيام بحملات توعوية  و حملات تلقيح وقائية
4ـ المطالبة بزيارة بيطريين للأماكن التي شهدت نفوقا للحيوان و الكشف عن حقيقة هذا المرض
5ـ  إطلاع الرأي العام بعد تقصي الحقائق على ملابسات و حيثيات هذه الحمى

حزب التجمع الوطني للإصلاح و التنمية "تواصل"                   "اتحادية آدرار"  قسم أطار
بتاريخ 16 ـ 03 ـ 2013

مدينة أوجفت

التاريخ والثقافة
ينقسم جبل آدرار إلى منطقتين أساسيتين:
- الظهر ويطلق على المرتفعات الشاهقة التي تقع عليها مدن أوجفت، شنقيط، وادان،بينما تقع مدينة أطار في :
- الباطن وهو عبارة عن سهل منبسط تقع فيه كذلك أزوكي.
وأما بخصوص "أوجفت" فهي مدينة تاريخية تقع في الجزء الجنوبي الغربي من آدرار أسست في أواخر القرن 8 هـ من طرف محمد فاضل بن شمس الدين بن يحي الكبير القلقمي الإدريسي الأخ الأكبر لأحمد بن شمس الدين مؤسس توأمتها "أطار" وهي تقع على قمة المرتفع الذي سميت به ومعنى كلمة أوجفت: الجبل الأزرق، والذي يشكل شبه جزيرة تحيط بها الأودية من كل الجهات تقريبا ،وكان عدد ديار المدينة الاولي 60 دارا متجاورة وبعد 3 قرون اندرست نتيجة لزحف الرمال ونشأت المدينة الثانية أواخر القرن 11 هـ ثم ظهرت المدينة الحالية في بداية القرن 14هـ ، والمساجد في أوجفت عبارة عن 3 أجيال :فعمر الاول 5قرون وقد شيد في الايام الاولى لتأسيس المدينة وعمر الثاني حوالي 120 عاما والثالث 30 عاما والذي هو قائم الآن وإن كانت الصلاة حولت منه إلى المسجد الرابع الواقع قرب السوق الحالية وقد أشفعت هذه المساجد في جميع مراحلها بمحاضر لتدريس العلوم الشرعية تخرج منها بعض العلماء والأدباء الذين يشكل انتاجهم اليوم جزءا مهما من ثروة البلاد الثقافية ومصدرامن مصادر اعتزازها 2 وقد تعاقب على المحضرة الاوجفتية عبر تاريخها العريق عدد من رجال العلم نذكر منهم : محمد عبد الله بن ابراهيم اخليل ، محمد السالك بن الامام ، محمد بن احمين اعمر ، عبد الرحمن بن امغر ، محمد محمود بن محمد لحظانه ،محمد محمود بن سيد بن لعنايه
ولم تعرف المدينة التأليف إلا في اواخر القرن 13 هـ مع تداول خطب الجمعة والاعياد التي كان يلقيها الامام عبد القادر بن الخراشي ، وأول المؤلفات ظهورا كانت لعبد السلام بن حرمة العلوي واحمد بن اللله بن امغر الشمسدي.
ولقد ثمن كبار العلماء والباحثين الموريتانيين الادوار الريادية الكبرى لهذه المدينة وفي هذالسياق سرد المؤرخ المختارولد حامد في موسوعته 3 اسماء 29 عَلَمًا من أعلام المحضرة الاوجفتية ، بينما تناول أ.احمد بن حبيب الله 4 محور القنوات الثقافية الاوجفتية (المساجد، المكتبات......) في حين اشار د. محمدوبن محمدن 5 إلى الدور المركزي في مقاومة الزحف الفرنسي علي موريتانيا الذي اضطلعت به المدينة اذ انطلق منها المجاهد سيد بن مولاي الزين نحو تجكجة حيث قتل كبولاني ، كما استوعب كتاب م التحق بمدينة انيور مع بعض اعيان بلدته فصدروا في الطريقة الحموية من قبل الشيخ حماه الله وعادوا إلى اوجفت فأسسوا اول زاوية حموية بآدرار، ت1953 .
5 ـ عبد الرحمن بن المختار بن احمد :
عالم متصوف لازم الشيخ ماء العينين فقدمه وجاء بدوره لينشر القادرية باوجفت ، ت1963 . 8
6 ـ عبد الرحيم بن الامام :
عالم جليل نصب قاضيا في اوجفت بعد القاضي دحود بن كًيْْه ، توفي في الثمانينات من القرن الماضي ، قيل عنه :
تصدر للتدريس منذ هو يافع ونال بتقوي الله جل علا القدر
ويحكم بالأحكام حكم عدالة كنهج ابي حفص الرضا وأبي بكر
7 ـ عبد الله بن حمزة :
اديب مبدع تفوق في الشعر الحساني يقول :
رؤيت مولان ميؤوسه والناس افخبرُ كَصاره
ماراهَ كليم موسى يخوتِ ذالخلق انصاره
 وهو صاحب الطلعه المشهورة :

سامع عنك ياغيلاَن َ فلكَالت جمع الوزان
عنك ذاتك ماتتكَان هي والذات اعل صيف
واكتن جيت لحكَتك كان الامر على ماوصف .9
8 ـ محمد محمود بن الحسن :
عالم علامة ومؤرخ ، تولي القضاء طيلة 18 عاما بتنبكتو بدءا من س 1946 وبعد عودته الى اوجفت تفرغ للتدريس والتصنيف فالف قرابة 40 كتابا في مختلف فروع المعرفة ، اشادت بموسوعيته بعثة المعهد الموريتاني للبحث العلمي الي اوجفت يوليو 1991 10اشهركتبه : القول الفسيح في النسب والتاريخ الصحيح : الف جزءه الاول س1991 وخصصه لتاريخ اوجفت واعلامها ، اماالجزء الثاني 11ففرغ من تاليفه س 1997 وقد تضمن شذرات عن تاريخ موريتانيا عموما ، ت 1998
9 ـ محمد عبد الرحمن بن الشيباني بن احمد عبدي :
سفير اصيل وشخصية مرموقة في بلاد الحرمين ، درس العلوم الشرعية بمعاهد المدينة المنورة ، لقب "ابو المدنيين" تنويها بفضله الكبير علي اهل المدينة المنورة ، اما الشناقطة فهو عندهم بمكانة سامقة لايعربها اللسان ، له بحوث فقهية عديدة .12

الهوامش :


ـ مدينة أوجفت دراسة تاريخية، فاطمة بنت أب، مذكرة تخرج، كلية الآداب جامعة انواكشوط 08-2009، ص 8 ـ 11


2 ـ د . الهادي بن محمد محمود ، الحياة الثقافية في مدينة اوجفت ، مذكرة تخرج ، المعهد العالي ، 4 0 ـ 2005 ، ص 10 ، 22

3 ـ حياة موريتانيا الحياة الثقافية ، الدار العربية للكتاب ، 228
4 ـ في بحثه : التاريخ الثقافي لادرار اوجفت واطار نموذجا ، الملتقي الثقافي والتنموي المنعقد بمقاطعة اوجفت ابريل 2002 ، ص 22
5 ـ في كتابه : المجتمع البيظاني في القرن 19م معهد الدراسات الافريقية ،ص365
6 ـ الطالب اخيار بن مامين ، الشيخ ماء العينين ، علماء وامراء في مواجهة الاستعمار الاوربي ، ص219 ،317، 451
7 ـ محمد المصطفي بن الندي ، مقال ( حصيلة رحلة استطلاعية الى منطقة اوجفت بادرار ، مجلة الوسيط ، العدد 4/1993 ، ص 89
8 ـ ابن مامينا ، علماء وأمراء ....، مرجع سابق : 317
9 ـ باب احمد بن البكاي ، جامع التراث الشعبي ......، سحب المطبعة الجديدة ،ص101
10 ـ انظر : مجلة الوسيط ، مرجع سابق : 88
11 ـ وضعت عليه تحقيقا في كتاب آمل ان يجد طريقه الي النشر قريبا باذن الله تعالى
بقلم : أ . محمد الامين بن محمد لحظانه (كَيًه)
إحصائيات
المقاطعة
1988
2000
أطار
35317
38962
اوجفت
16217
20181
شنقيط
6327
6704
وادان
3186
3695
مجموع آدرار
61074
69542
يبلغ عدد سكان الولاية إجمالا حوالي 69542 نسمة في عام 2000 ، و في سنة 2011 ارتفع العدد إلى 78600 ، موزعين حسب الجدول التالي في المقاطعات الأربع :
حيث تعتبر مقاطعة أوجفت ثاني كثافة
سكانية في الولاية ، أما بلديات المقاطعة
فتأتي بلدية أوجفت الأولى من حيث عدد
السكان ( حوالي 6019 نسمة ) تليها بلدية المداح (حوالي 5815 نسمة) و تأتي بلدية المعدن ثالثا ( 5774  ) و بلدية انتيركت ( 2573 ) حسب إحصائيات 2000 .
أما التجمعات السكانية فتشير الدراسات المعدة أخيرا و منها دراسة تجمع مكاتب دفستات / إيكار ، الذي أشرفت عليه وزارة الشؤون الإقتصادية و التنمية و المعد هذا العام ، يشير إلى أن التجمعات السكانية في مقاطعة أوجفت البالغة مساحتها حوالي (26159 كم‍‍2 ) بلغت 154 تجمعا موزعين على النحو التالي : (1)
أوجفت 31
المعدن 48
انتيركت 38
المداح 37


الفقر في أوجفت
يعتبر أكثر من نصف سكان آدرار فقراء (57.1%) في سنة 2008 و ذلك عند مقارنة إنفاقهم الكلي مع العتبة الحيوية الدنيا المقدرة ب 129600  أوقية في السنة لكل شخص ، و باستثناء مقاطعة أطار ، سجلت مقاطعات الولاية الثلاث نسبة تساوي أو تزيد على 68% ، حيث بلغت في أوجفت نسبة الفقر 68.7% أما نسبة الفقر المدقع فوصلت بأوجفت 57.3%
تفاقمت حالة الفقر في ولاية آدرار بين عامي 2004 و 2008 من حوالي 40% إلى 57% ، في حين أن الفقر العام في موريتانيا قد انخفض بنسبة 10% خلال هذه الفترة.
المجال الإقتصادي
تستقطب الزراعة في مقاطعة أوجفت ما يقارب من نصف اليد العاملة تأتي بعدها التجارة و و الصناعة التقليدية.
الزراعة ممارسة قديمة في مقاطعة أوجفت جربها السكان الأوائل على طول الواحات حيث ظروف المياه مواتية و جودة و خصوبة التربة في أكثر مناطق المقاطعة . و مع تدهور الأحوال الجوية ، و خاصة انخفاض معدل هبوط الأمطار على وجه الخصوص فقد طور السكان أشكالا تقليدية من الزراعة للتكيف مع الأحوال الجوية التي تسوء على نحو متزايد ، و هكذا ظهرت السدود و الحواجز المائية على طول الأودية ، بالإضافة إلى امتداد زراعة النخيل إلى المناطق الهامشية و تطوير زراعة المحاصيل و الخضروات تحت النخيل ، و ترتبط هذه التغيرات الجديدة و طريقة العمل بعدد من المخاطر منها الاحتياجات المائية التي تزداد ندرتها بشكل متزايد ( السقوط غير المنتظم للأمطار التي تتناقص بشكل تدريجي جدا ، و انخفاض المستوى الثابت للمياه الجوفية) و تلبية الاحتياجات الاستهلاكية المتزايدة.
الزراعة في المقاطعة هي في الغالب زراعة النخيل و الخضروات و بشكل ثانوي زراعة الأراضي المنخفضة ( لكراير) مثل : المرفك ـ ام أشناد ـ العكد ـ وكشض.
اعتمدنا في الإحصائيات على البرنامج الجهوي لمكافحة الفقر بولاية آدرار2012

الخميس، 14 مارس، 2013

عملية سرقة على حانوت لبيع الرصيد وتحويل الأموال

مدونـة أطـار : علمت مدونـة أطار أن محـل غزة تلـكوم المـوجود قبـالة "سـوق أتمر" بسوق أطار تعرض صبـاح اليوم لعملية سرقة وهي عبارة عن مبلغ مليون أوقية
ويقول صـاحب المحل أن المبلغ المذكور كان يود إيداعه في البنك وقد قام بتهيئـته ثم وضعه ليقوم ببعض الأعمال وعندما أستعد للـذهاب إلى البنـك بحث عن المبلغ فلم يجده
وتتزايد هذه الأيام عملية سرقة المحلات في مدينة أطار وخاصة في الفترة المسائية ومن العناصر المساهمة في ذلك النقط الملاحظ في الدوريات التي تتعقب المدينة ويعود ذلك حسب الأمنيين إلى قلة أفراد الشرطة في المدينة والموزعين على العديد من المهام . 

الإصحاح الشامل ينظم احتفاليته الثامنة بقرية لبير

جانب من الحضور الرسمي (مدونة أطار)

مدونة أطار : نظم مشروع الإصحاح الشامل المدار من طرف المجموعات والممول من طرف صندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) احتفاليته الثامنة بقرية يغرف التابعة لبلدية عين أهل الطايع بمقاطعة أطار مساء أمس 13 – 03 – 2013 وجاء الاحتفال بمناسبة إقلاع عشر قرى عن ظاهرة التبرز في العراء وتوجههم إلى بناء مراحيض وهذه القرى هي : لبير – لحسيات – لمدينه – حمدون – أزميله – الركنه – رك الفتن – أماطيل – أبير تيارت – خد أدلكان
السالمة منت معطل المنسقة الجهوية للمشروع (مدونة أطار)
وقد افتتح الاحتفالية حاكم مقاطعة أطار: عبد الله ولد الإمام حيث أكد أهمية مشروع الإصحاح الشامل في القضاء على ظاهرة التبرز في العراء وثمن الدور الذي يقوم به هذا المشروع
جانب من الحضور (مدونة أطار)
ويترأس المشروع على مستوى ولاية آدرار المدير الجهوي للمياه والصرف الصحي بولاية آدرار : محمدن ولد العتيق الذي حث السكان على ضرورة توخي الحيطة والحذر مما قد يسببه التبرز في العراء ، كما شكر السلطات الإدارية على تجشمهم عناء السفر بهدف حضور هذا الاحتفال وتشجيع المواطنين على التخلي عن هذه الظواهر والمسلكيات الضارة
أحمد ولد أكهيل ممثل المدير العام للصرف الصحي (مدونة أطار)
أما المنسقة الجهوية لمشروع الإصحاح الشامل المدار من طرف المجموعات  : السالمه منت معطل فقد أشادت بالتقدم الملحوظ لمشروعها في الولاية حيث ذكرت أن هذا الاحتفال بعشر قرى سبقته سبع احتفالات بخمسة وستون 65 قرية في منطقتي أظهر و الباطن والاحتفالات السبع هي على التوالي : اتويزكت 5 قرى ، آمديرات 11 قرية ، ترون 10 قرى ، اركينه 19 قرية ، عين أهل الطايع 5 قرى ،  ترجيت 10 قرى ، تونكاد 5 قرى
كما ثمنت منت معطل دور السلطات الجهوية في الولاية والمسهلين معا في القضاء على ظاهرة التبرز في العراء
لافتة تحمل إسم إحدى القرى التابعة لبلدية عين أهل
الطايع (الصفيه البيضاء)
وبدوره ممثل المدير العام للصرف الصحي : أحمد ولد أكهيل فقد ذكر أن التبرز في العراء يسبب الكثير من الأمراض نتيجة تلوث المحيط البشري ، وأضاف أنه يجب على كل أسرة بناء مراحيض وقال إنه في حالة وجود أسرة واحدة بدون مراحيض فإن الأمراض ستظل محدقة بسكان هذه القرى مهما كلف الأمر ، وطلب من السكان حماية أنفسهم من ذلك التلوث المسموم
أما سكان قرية يغرف فقد أجمعوا على أهمية التوعية والتحسيس الذي يقوم به هذا المشروع مؤكدين التزامهم بكافة التوصيات التي وجهت لهم وقد شكروا تدخل المشروع في قراهم


ويعتبر مشروع الإصحاح الشامل المدار من طرف المجموعات مقاربة تشاركية تهدف إلى إفساح المجال للتجمع السكني لاختيار تلقائي للطرق المثلى  للإقلاع عن ظاهرة التبرز في العراء من دون اقتراح من طرف المسهل أو التعهد بإعطاء دعم مهما كانت صيغته .              

الثلاثاء، 12 مارس، 2013

طلاب معهد مالك بن انس بأطاريضربون عن الدراسة


مدونة أطار : دخل طلاب معهد مالك بن أنس للدراسات الإسلامية بأطار صباح أمس 11 / 03 / 2013 في إضراب عام ومفتوح يطالبون من خلاله إدارة المعهد بتسديد منحهم حيث يطالبون الإدارة بخمسة أشهر دفعت لهم شهرا واحدا منها في حالة استفزازية - حسب الطلاب - الذين أعلنوا إضرابهم حتى تسديد منحهم  كاملة وقد ذكر الطلاب المضربون أنهم ملوا من مواعيد الإدارة التي لا توفي بها ،  كما طالبوا بتسليم كشوف درجاتهم للسنة الماضية
ويذكر أن معهد مالك بن أنس هو المعهد الأول و الوحيد على مستوى ولاية آدرار الذي يدرس العلوم الشرعية وهو مدعوم من بعض رجال الأعمال في الولاية .

الأحد، 10 مارس، 2013

مدينة وادان التاريخية

على بعد (180) كم شرق مدينة "أطار" عاصمة ادرار "الشمال الموريتاني" تقع مدينة "وادان" الأثرية، التي يعود تأسيسها إلى القرن السادس الهجري، وبالتحديد في عام 536هـ، وتقول الروايات التاريخية الشعبية: إن نشأة المدينة تعود إلى ثلاثة رجال صالحين وجدوا – قدرًا – بسفح الجبل المطل على المدينة حاليًا – هؤلاء الحجاج هم : الحاج علي  و الحاج يعقوب و الحاج عثمان  وأنهم اتفقوا على الحج، وعند عودتهم يقومون بالاستقرار هناك، نظرًا لموقعه – أي الجبل – المميز، الذي يصلح لبناء رباط كانوا قد اتفقوا على تأسيسه بعد عودتهم من مكة، وإذا كانت تلك هي الرواية الشعبية التاريخية لتأسيس المدينة، فإن روايات تاريخية أخرى تقول: إن مؤسس المدينة هو الحاج عبد الله الحاج شيخ قبيلة "إيدو الحاج" التي ما زالت تقطن المدينة.. وقد بدأ في تشييد سور حول المدينة في عام 540هـ واستمر العمل فيه إلى عام 547هـ 
يأتي موقع وادان في طريق القوافل، حيث توجد في صرة الصحراء الكبرى؛ ليوفر لها وضعًا خاصًّا، من حيث الغناء والازدهار الاقتصادي.. الأمر الذي يجعلها محط طمع القبائل البدوية التي تقع مرابضها ومضاربها حول وادان خصوصًا في الأوقات التي تعصف فيها الظروف بهذه القبائل "كفصل الصيف الذي تهجر فيه الفرحة وجوه أولئك المحاربين.. فيبدءون في الغزو.. وتأتي مدينة وادان كصيد ثمين هين الالتقاط"، وقد دفع هذا الوضع سكان المدينة إلى إنشاء سور عظيم حول المدينة، يكون من القوة والضخامة بحيث يصد حتى تطلعات أولئك البدو والغزاة 
وفعلاً تم إنجاز هذا السور، وقد سهَّل ذلك وضع المدينة في سفح جبل كبير يكاد يلتف حولها، ويحضنها بحنان، سهل ذلك الوضع إقامة هذا السور العظيم، حيث كان يتدرج من أعلى الجبل إلى أسفله آخذًا شكلاً دائريًّا.. وقد وفَّر هذا السور لأهل المدينة فرصة نادرة، من أجل الحفاظ على حياتهم وممتلكاتهم.. إذ تحكي الروايات أن وادان لم تُنهب مرة منذ إنشاء السور.. حتى صار مضربًا للأمثال الشعبية "ش عليك يا وادان من عيطة أعكاب الليل"، وذلك لما يوفره هذا السور من حماية من الأعداء أيًّا كانوا.. 
توضح الخرائط الأثرية للسور أنه كان على شكل دائرة تمتد من أعلى الجبل غربًا لتنتهي عند سفحه شرقًا.. وبُنِيَ دائريًّا ليضم عيون المياه التي تقع على بعد مسافة نصف كيلو متر شمال المدينة.. ويبلغ سمك حائط السور مترًا ونصف المتر، ويبلغ ارتفاعه أربعة أمتار في الأماكن البعيدة عن البوابات، بينما يبلغ ارتفاع السور وسمكه عند البوابات الضعف، ومواد البناء التي استخدمت في بناء السور هي الحجارة والطين ومواد أخرى استقدمت من فاس والقيروان، وللسور أربع بوابات، كل واحدة منها في جهة من الجهات الأربع.. وأضخمها البوابة الشرقية وتدعى "فم المبروك". وكان لتلك البوابات حرس خاص يعملون طوال اليوم ولهم زي يميزهم.. ويتم تدريبهم وانتقاؤهم من بين الأقوياء ، بينما يوجد على رأس كل فرقة عريف من أبناء أعيان المدينة، وكان لكل باب طبل خاص، يقرع عددًا معينًا من المرات، إيذانًا بفتحه أو إغلاقه. وكانت هذه البوابات موزعة من حيث أهميتها، حيث لكل واحدة منها قيمة خاصة وهدف تقوم به. ففي الوقت الذي تمثل فيه بوابة "فم المبروك" مدخلاً رئيسيًّا للقوافل القادمة من المشرق من مصر والحجاز وتونس والسودان والشام وكذلك من الجنوب الشرقي من مالي 
تقابل هذه البوابة بوابة أخرى من جهة الغرب، وهي أصغر حجمًا، وتدعى "فم القصبة"، وخصصت هذه البوابة للقوافل القادمة من النهر السنغالي، وتُدْعى تلك القوافل "القارب". 

هذا في الوقت الذي تمثل البوابتان الجنوبية والشمالية مصدري دخول وخروج الحيوانات وأصحاب المشاغل من سكان المدينة 
يعتبر القرن الثامن عشر، وكذلك العقود الثلاثة الأولى من القرن التاسع عشر، فترة الازدهار الذهبية للمدينة، وقد كان ذلك لعدة عوامل تضافرت مجتمعة، من بينها الموقع المتميز في قلب الصحراء، والأمن والاستقرار اللذان وفرهما سور وادان في وقت كانت التجارة الدولية عبر الصحراء تشهد ازدهارًا منقطع النظير، فكانت القوافل تمخر عباب تلك الصحراء حاملة الملح والدقيق، والحبوب متجهة نحو المشرق، ثم قادمة منه.. وكلها تمر بوادان تقريبًا.. الأمر الذي جعل المدينة تعج وترفل في نعيم مقيم.. وتزدهر ليس كسوق اقتصادية ومحطة تجارية هامة فحسب، وإنما كمصدر إشعاع حضاري منقطع النظير، طارت شهرته العلمية والثقافية عبر الآفاق، وأخذ اسمها يلمع كمنافس قوي لمدن أخرى عتيقة كانت ترتدي حلة المعرفة والثقافة في المغرب كشنقيط وفاس والقيروان... إلخ

ويبدو أن شهرتها فاقت نظيراتها السالفات إذ إن الروايات التاريخية الموثوقة تقول من ضمن ما تقول: إن طالب العلم – أيًّا كان مستواه أو الفرع المعرفي الذي يتعلم - يجلس في الطريق لتلقي العلم.. كما يتعضد ذلك، ويزداد ترسيخًا إذا علمنا أن في مدينة وادان شارعًا لا يزال معروفًا يقال له: "شارع الأربعين عالما" لكثرة العلماء به

وتمتلئ كتب التاريخ – الموريتاني والمغربي - ومخطوطاته بالحكايات عن كرم وأصالة أهل وادان ونبلهم.. فهم أهل الخير والعلم، فكلمة وادان تحريف لتثنية كلمة واد والواديان المعنيَّان هما "واد من علم، وواد من تمر". 

وكان أهل وادان يتبعون نظامًا خاصًّا في كل شيء، من ذلك أنهم يفتحون في كل حي دارًا للضيافة يتم الإشراف عليها بالتناوب.. وقد بلغ أهل المدينة حدًّا لا يوصف من التكافل الاجتماعي، إذ يكفي أحدهم لبناء دار أن يفكر فيها؛ فيقوم الكل بالمساهمة فيها حتى تقام 
وفي هذا الصدد يُحْكى أن سيدة غنية من أهل المدينة أرادت أن تحفر بئرًا من مالها الخاص، وتجعلها وَقْفًا.. فكانت تقوم بالحفر ليلاً.. فلما أنجزت العمل علم به حكماء المدينة فهدموا البئر عقابًا لها؛ لأن مثل هذه الأعمال في عُرْف أهل المدينة لا تتم إلا باشتراكهم جميعًا
وتغيرت معايير الحياة وضروبها. فجأة حُوِّلَت وسائل المواصلات الحديثة سفن الصحراء إلى مجرد سلاحف تسير ببطء لا يمكن للحياة أن تستوفي شروطها الطبيعية الجديدة معه.. فلم يَعُد الجمل كما كان.. وانقطعت تجارة الصحراء.. فبدت المدينة الزاهية بالأمس، تهرول اليوم نحو الشيخوخة والهرم.. وسرعان ما تحولت وادان إلى أطلال بالية وأسمال، وأخذ سكانها ينظرون إليها كسجن رهيب.. كان ذلك منذ الأيام الأولى في هذا القرن، حيث جاءت عوامل جديدة أكثر عمقًا في تجذير أزمة هذه المدينة.. كالتصحُّر، الذي التهم كل المناطق الرعوية المحيطة.. وهجرة الأدمغة، التي بدأت في النزوح إلى المناطق الجديدة كسينلوى في السنغال ثم نواكشوط بعد ذلك.. وذلك بحثًا عن فرص أفضل
ومنذ عقد تقريبًا بدأت السلطات الموريتانية من خلال هيئة المحافظة على المدن القديمة في ترميم آثار المدينة وإجراء حفائر أثرية بها في محاولة للحفاظ على طابعها المعماري المتميز
عين على وادان حاليا 
وتدار مقاطعة وادان إداريا من قبل حاكم المقاطعة وتوجد بها ثكنة حرس وفرقة درك وبها مجلس استشاري بلدي يضم خمسة عشر مستشارا بلديا
ويوجد بها مستشفى ومدرسة ثانوية و ابتدائيتين و مقر لرابطة التنمية المستديمة للواحات ومركز لتقييد السكان وشركة الاتصالات موريتل
ومن أشهر أحياء مدينة وادان : الرحبه – فم المبروك – فم القصبه ، وهي أحياء ومسميات قديمة ومن أهم الحواضر المحاذية للمدينة : تنلبه – تنوشرت – آغماكم ....إلخ
وتعتبر وادان بالإضافة إلى وادي العلم ووادي التمر واديا كذلك من أكبر الوديان المصدرة للخضروات في ولاية آدرار .   

مدينة شنقيط التاريخية


المسجد العتيق في شنقيط
كانت شنقيط مركز إشعاع علمي وثقافي ،ارتبط اسمها بحملة من المعاني حيث شهدت منذ القرن 10 هـ نهضة ثقافية شاملة إلا أن أهلها لم يهتموا بتدوين حركتهم العلمية وتوثيق أحداثها والتأريخ لها. بنيت شنقيط القديمة سنة 776 م 160 هـ  وعاشت قرونا ثم اندثرت لتنهض على أنقاضها مدينة شنقيط الحالية بما تحويه من كنوز التراث الثقافي المنسي فلا زالت مدينة حية تقاوم الظروف الصعبة والعزلة القاتلة. ترجح بعض المصادر أن اسم شنقيط يرجع إلى نوع من الأواني الخزفية "الشقيط" كانت تشتهر به وان يسعى مؤسسها  الذي حفر بئرا في هذا المكان أثناء حملته بالصحراء حبيب بن عبيدة 723 م 116 هـ  . وهناك رواية أخرى تقول بأن كلمة "شنقيط" ذات أصل "بربري" ومعناها باللغة البربرية"عيون الخيل".
 كانت شنقيط مدينة واحات ومحطة هامة من محطات تجارة الصحراء وكان الحجاج يتجمعون فبها ثم ينطلقون في قافلة واحدة لأداء فريضة الحج فسمي سكان هذا القطر "الشناقطة" نسبة إلى مدينة شنقيط التي تعزز دورها التجاري والديني في أوائل القرن 11هـ حتى أصبحت العاصمة الثقافية لذلك البلاد. المجتمع الشنقيطي. لقد سبق العرب إلى إفريقيا وبلاد المغرب وحكموها أكثر مما حكمها أهلها الأقدمون، وأكثر مكان حكمه العرب كان بلاد شنقيط و دام الصراع الثقافي فترة طويلة. ورغم ذلك فلم يحدث انصهار عرقي ثقافي مثل الذي حدث في المجتمع الشنقيطي، وتحدث جميع الشناقطة اللهجة الحسانية العربية التي جاءت بها قبيلة بني حسان قبل ستة قرون فانتشرت واكتسحت اللغات القديمة ثم تولت القبائل الصنهاجية التي انسلخت عن لغتها القديمة تعميم العامية العربية الحسانية ونشرها وتطويرها ولعلها بذلك بذلت من الجهد وأنجزت ما لم ينجزه بنو حسان أنفسهم. لقد اعتنق أهل الصحراء الإسلام وتحدثوا اللغة العربية أصيلهم ودخيلهم. واحتلوا مواقع السلم الاجتماعي على أساس تمثلهم لروح الإسلام وتجسيدهم لروح البطولة العربية ما قبل الإسلام دون أن يكون للسلالة دور كبير في بلورة البيئة الاجتماعية السكانية
صورة من المخطوطات القديمة في مكتبات شنقيط
وكان لشنقيط قضاة صلح للإصلاح بين الناس وترسيخ قيم الأسلام والمسامحة وهولاء القضاة على التوالي حسب الترتيب الزمني :
عبد الرحمن بن الوافي
سيد بابه بن سيد أحمد بن الطالب محمد
سيد محمد ولد حبت صاحب مكتبة أهل حبت بشنقيط
الشيخ بن حامني
أحمد خليفه بن محمد الحنفي
عبد العزيز بن حامني
البخاري بن محمد الحنفي
سيد أحمد بن حبت
محمد محمود ولد عبد الحميد
أحمد بن الأعمش
محمدو بن أحمد بن البشير
 وتبعد مدينة شنقيط حوالي 533 كلم من العاصمة الموريتانية أنواكشوط وعلى بعد 83 كلم من مدينة أطار من الناحية الشرقية و يربطها بأطار طريق  غير معبد سوى مايعرف منه بطريق ولد أبنوا 5كلم فقط
ويتميز مناخ المدينة بالحرارة صيفا ليصل 45 درجة و15 شتاءا وهبوب أتربة خفيف في مختلف الفترات نتيجة انحصار المدينة بين الكثبان الرملية المتحركة
و تدار مقاطعة شنقيط من لدن حاكم المقاطعة وتوجد بها ثكنة من الحرس وسرية من الدرك وتمثل في البرلمان بنائب وشيخ ولها مجلس استشاري بلدي يضم 15 خمسة عشر مستشارا وتضم المقاطعة بلديتين هما : شنقيط ، العين الصفراء وتضم شنقيط عدة حواضر منها: لكراره – تمكازين – أودي أعمر – أرقيويه – أدويرات أمكاين – تموننك – لعكيله ....إلخ
وتوجد بمقاطعة شنقيط ثانوية وإعدادية و11 إحدى عشر ابتدائية إلا أنه في هذه السنة تم إغلاق أقسام الباكلوريا في ثانوية شنقيط نتيجة فقر في الأساتذة و خصوصا العلوم والفيزياء
المصالح الحكومية يوجد منها عدد في المقاطعة ك :الصحة – التنمية الريفية – الشباب والرياضة – البريد والمواصلات – الشركة الوطنية للكهرباء – التنمية المستديمة للواحات – مركز تقييد السكان ، وبها كذلك شبكات الاتصال موريتل – ماتل – شنقيتل

بطحاء شنقيط 
ويتراوح عدد السكان بين 3000 نسمة في الشتاء ليربو على 7000 في الصيف موسم (الكيطنة) وقد كان الاقتصاد التقليدي يقوم على أسس ثلاثة هي واحات النخيل وما تنتجه من تمور وما يزرع تحتها من حبوب، ثم تربية الماشية التي كان يملك السكان منها كميات معتبرة، وأخيرا النشاط التجاري نظرا لموقع المدينة على طريق القوافل بين المغرب والسودان، فكان لأهل المدينة ثلاثة اتجاهات للتسويق والتسوق هي السوادن(مالي الحالية) ووادنون في جنوب
ومن النشاطات التي تزاول في المدينة الزراعة تحت النخيل : الخضروات-القمح –الشعير، لكن هذه الزراعة حتى الآن عبارة عن اكتفاء ذاتي للمدينة فقط وتعمل التنمية المستديمة للواحات حسب مصادرها على تطوير هذا المنتوج
ومن أشهر مكتبات شنقيط : مكتبة أهل حبت – مكتبة أهل أحمد محمود – مكتبة أهل أحمد شريف – مكتبة أهل بلعمش مكتبة أهل أوداعه – مكتبة أهل أعل البخاري – مكتبة أهل الحنشي  ....إلخ


ومن طرف مدينة شنقيط المثل المعروف (أمج عنفار أل شنقيط) ، وتقول الحكايات أن عنفار هو سيل له عنفوانه الخاص و أنه حمل معه كل أغراض المنازل التي تعترض سبيله حتى أنه أتى معه بمراجل من الطعام الجاهز (العيش) ورغم أن شنقيط مدينة سيول علمية وأدبية لم تغب عنها كذلك الطرافة والدعابة فإلى جانب عنفار كانت هنالك رجال عنافرة في مجال العلوم المختلفة والمكتبات التي ذكرنا خير شاهد على تلك الحقب ورجالاتها .